القاهرة- مى عبد الوهاب

صرح نائب رئيس البرلمان العربى علاء عابد بأن المشهد الذى تابعه العالم اليوم في قمة المناخ المنعقدة في شرم الشيخ، فاق توقعات الجميع من حيث التنظيم الذى وصفه الأمين العام للأمم المتحدة بالأكثر من رائع ووجه شكرا خاص للسيد الرئيس عبد الفتاح السيسى على حسن الإستضافة ونجاح مصر على توفير كافة الإمكانيات لإنجاح قمة المناخ بهذا الشكل المبهر، والتي تعتبر شهادة دولية على قدرة مصر على تنظيم الأحداث والفاعليات الدولية الكبرى، تنضم إلى شهادة دولية أخرى أثبتها واقع حضور كل هذا العدد من الملوك والأمراء ورؤساء الدول والحكومات وحرصهم على المشاركة في قمة المناخ بشرم الشيخ، وهو الحرص الذى يؤكد على قوة الدولة المصرية وقدرتها على أن تكون مركزا للحل وقبلة لبحث الملفات والمشاكل الدولية المعقدة.

وأكد نائب رئيس البرلمان العربى أن البداية القوية لقمة المناخ في شرم الشيخ والذى وضحت في رسائل السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى خلال كلمته الإفتتاحية التي أطلق فيها دعوة عالمية للسلام موجها نداءا بضرورة وقف الحرب الروسية الأوكرانية، وهى الدعوة التي لاقت إستحسانا وقبولا ودعما من كافة القادة والزعماء والرؤساء المشاركين، كما لاقت احتفاءا كبير في كافة وسائل الإعلام الدولية بشكل يعبر عن قوة وتأثير الدولة المصرية وقيمة رئيسها وتأثير كلمته على المستوى الدولى.

وأضاف نائب رئيس البرلمان العربى علاء عابد اننا نثمن تفاعل الشيخ محمد بن زايد رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، مع دعوة الرئيس عبدالفتاح السيسي، لوقف الحرب الروسية الأوكرانية وإعلانه الدعم الكامل لتوجه الرئيس المصرى ودعوته، وهو نفس الأمر الذى أبداه الأمين العام للأمم المتحدة وأغلب الزعماء ورؤساء الوفود المشاركين.

وتابع النائب علاء عابد أن كلمة السيد الرئيس جاءت معبرة عن حجم وتأثير الدولة المصرية وإدراكها التام لطبيعة دورها في التفاعل مع كافة المشاكل والأزمات الدولية، حيث عبرت كلمة السيد الرئيس عن الرؤية المصرية المدركة لجوهر وطبيعة المشاكل السياسية الدولية وعلاقة ذلك بقضايا المناخ والتغيرات البيئية وضرورة الإنطلاق نحو إيجاد حلول واقعية تترجم إلى نتائج على الأرض

Loading