قام عمدة مدينة نيويورك إيرك آدمز بزيارة مسجد الكبير يوم الأحد الموافق 12 مايو الجارى ، وذلك في إطار زيارته مدينة روما بدعوة من عمدة مدينة روما جوالتيري للمشاركة في أعمال مؤتمر مؤسسة “كلنا إخوة الإنسانية” والقاء كلمة في طاولة حوار جمعت خمسين من عمداء المدن الإيطاليين الشباب لمناقشة العلاقة بين المؤسسات الإدارية والمجتمعات المدنية، وتم استقباله في مسجد روما الكبير بناء على طلب منه لسكرتير عام المركز الإسلامى الثقافي لإيطاليا الدكتور عبد الله رضوان حيث استقبله سيادته وبصحبته رئيس الجالية المصرية فى روما ولاتسيو المهندس عادل عامر والدكتور الإمام نادر عقاد مستشار الشؤون الدينية والإفتاء بالمسجد ومعه الإمام الدكتور الرفاعى الشحات عبدربه عيسي والإعلامي إسلام السويسي المسؤل الثانى بالمكتب الإعلامى للجالية المصرية ومستشارة المكتب الصحفي لمحافظ روما حبيبة مناع
كما تقدم مستقبلى محافظ نيويورك المدير العام لمكتب رابطة العالم الإسلامى فى إيطاليا الدكتور عبد العزير سرحان .
مشروعات تعاون مشترك
وخلال اللقاء أبدى محافظ نيويورك إعجابه بزيارة أكبر صرح إسلامي في أوروبا والدور الفعال الذي يقوم به المسجد الكبير فى روما لإثراء حوار الثقافات بين الأديان وضرورة التعاون المشترك للاستفادة من خبرات مسجد روما الكبير الجهة الرسمية الوحيدة المعترف بها فى إيطاليا وأوروبا ,وتوطيد العلاقات بين الجالية المسلمة فى إيطاليا مع نظرائهم فى الولايات المتحدة الأمريكية لتعزيز بناء أواصر الصداقة بين اتباع ديانات التوحيد فى العالم وعمل مشروعات بنائه لخدمة البشرية .
من جانبه رحب الدكتور رضوان بهذه الزيارة التاريخية واعرب عن سعادته بها، وأهدى معاليه نسخة من القرآن الكريم باللغتين الإنجليزية والعربية موجهً الشكر لمحافظ نيويورك على حرصه الكبير على فتح قنوات تواصل مع ابناء الجالية المسلمة فى إيطاليا.

Loading