قرر محافظ مدينة تيرنى الدكتور ستيفانو بانديكي

https://it.wikipedia.org/wiki/Stefano_Bandecchi

 تخصيص قطعة أرض جديدة لمقابر الجالية الإسلامية فى محافظته التى تبعد مسافة 103 كيلومترا شمالى شرقي العاصمة الإيطالية روما والتى يبلغ عدد سكانها نحو 107 الف نسمة يبلغ عدد أبناء الجالية المسلمة منهم نحو 10 بالمائة من جميع الجنسيات التى تتبع الديانة الإسلامية .

وبهذه المناسبة تقرر إفتتاح المقابر رسميا يوم الأربعاء الموافق العاشر من يناير الجارى وتنظيم تجمع كبير يحضره جميع رموز الجالية الإسلامية ورجال الدبلوماسية العربية والإسلامية فى إيطاليا وفى مقدمتهم المهندس عادل عامر رئيس الجالية المصرية فى روما ولاتسيو ونائب رئيس المركز الإسلامى الكبير فى إيطاليا والدكتور عبدالله رضوان سكرتير عام المركز إلى جانب العديد من أئمة ورؤساء المراكز الإسلامية وفى مقدمتهم الحاجة زينب إسماعيل والدكتور محسن عرفة والشيخ حسن زينة والشيخ سامى سالم والدكتور نارد عقاد الإمام المحلى الأزهرى  للمركز الإسلامى الكبير .

من جانبها اعربت الدكتورة كيارا كافلييري رئيس جمعية الصداقة الإيطالية المصرية عن سعادتها بهذه المناسبة التى جاءت نتيجة تعاون كبير بينها وبين مسؤلى المركز الإسلامى لجمعية الهدى بالمدينة وفى مقدمتهم رئيس وإمام المركز  ميمون الهاشمي من أصل مغربي .

من جهته أشاد المهندس عادل عامر بهذا الحدث وأكد على ان محافظ مدينة تيرنى يولى إهتماما كبيرا بالجالية العربية والإسلامية وشكره على الإهتمام الخاص الذى يوليه لأبناء الجالية المصرية فى مدينته مشيدا بمشروع التوأمة الذى تبناه سيادته مع إحدى المحافظات المصرية والذى سيتم الإعلان عنه قريبا .

Loading