روما-محمد يوسف

تشهد ايطاليا ولادة مشروع اعلامي جديد حيث سيتم بدأً من شهر ديسمبر كانون الأول اطلاق مجلة أرابيسك لتكون أول مجلة الكترونية مستقلة باللغة الإيطالية مخصصة بالكامل لتغطية أخبار العالم العربي.

تقدم مجلة أرابيسك متابعة اسبوعية لآخر المستجدات السياسة والأحداث الفنية والأخبار العربية، اضافة إلى الانشطة والفعاليات الثقافية والابداعية البارزة في الدول العربية من خلال المنشورات والمقابلات والتقارير، لتفتح بذلك نافذة من ايطاليا على الجانب الآخر من دول غرب البحر الأبيض المتوسط.

نعمان طرشة

تأسست مجلة أرابيسك بمبادرة من نعمان طرشة، الصحافي السوري والمراسل التلفزيوني المقيم في إيطاليا، والذي يعمل كباحث وخبير في شؤون وعلاقات أوروبا بالشرق الأوسط والعالم العربي، وذلك بالتعاون مع الصحفي الايطالي سيباستيانو ديبيرو ، المتخصص في الشؤون الثقافية والفنون في ايطاليا.

تسعى المجلة الجديدة، عبر موقعها الرسمي arabesc.it ، لتقديم صورة بديلة للعالم العربي في فضاء الاعلام الايطالي، لتكون صورة جديدة، حديثة وحقيقية، تتجاوز الكليشيهات والأحكام المسبقة والقوالب النمطية، وذلك من خلال تقديم ووضع الحراك الفني الثقافي العربي بقالب شعبي متجدد، واتاحة المساحة للفنانين والفنانات العرب لنشر انتاجاتهم الفنية وابداعاتهم. وقد لفت سيباستيانو ديبيرو، رئيس تحرير مجلة أرابيسك، ان المجلة تحاول تسليط الضوء على ديناميكية العالم العربي، والذي يعيش حالة من التحول الثقافي المستمر، بشكل جذاب وخفيف، انطلاقاً من الموسيقا والفنون البصرية والترفيه وانماط الحياة، وأحوال الشباب والمجتمعات العربية الغنية والمتنوعة بكل تفاصيلها واختلافاتها”.

سيباستيانو ديبيرو

تحاول مجلة أرابيسك نقل كل ما يدور في العالم العربي، والذي تجمعه بإيطاليا علاقات تاريخية وثقافية وروابط مشتركة، ما زالت قائمة حتى اليوم، عبر التبادلات الثقافية والاقتصادية والفنية والانسانية. وأشار نعمان طرشة، المؤسس والمدير العام لمجلة أرابيسك، انها “وُلدت لمعالجة النقص في المشهد الثقافي الايطالي، وسعيا لايجاد مساحة متخصصة في العالم العربي باللغة الايطالية، وانطلاقاً من حاجة حقيقية للتغلب على صورة باهتة واحياناً مشوهة، مبنية على المعرفة القليلة والسطحية، حصرت العالم العربي الغني بالحضارة والثقافة والفنون، بالصراعات والطوارئ وربطته بالحروب والإرهاب فقط”.

تضم مجلة أرابيسك خمس أبواب رئيسية: الأخبار (سياسة، أقتصاد، مجتمع، رياضة)، الثقافة والفنون (موسيقا، تلفزيون، سينما، مسرح)، نمط الحياة (موضة، جمال، تصميم، مجتمع)، والترفيه (مناسبات، سياحة، مطبخ، بيئة) بالإضافة إلى الحوارات واللقاءات. وتتوجه المجلة في المقام الأول لتلك الفئة من المجتمع الإيطالي، المنفتحة والمهتمة بثقافة الشرق الأوسط، لتخاطب ايضاً أولئك التواقين إلى اكتشاف عوالم جديدة، عبر تقديم الإجابات على استفساراتهم وتحفيزهم على البحث والاستقصاء للوصول إلى المعرفة والفهم والى حوار حضاري جدد.

تقدم مجلة أرابيسك مساحة معرفية واسعة، من خلال الأخبار والحوارات، الصور والفيديو، وتغطية للنشاطات والفعاليات الثقافية والفنية للجاليات العربية المقيمة على الاراضي الايطالية، بهدف تعزيز التعاون الإبداعي والحوار الفني والتبادل الثقافي بين الدول العربية وإيطاليا، وتوفير علاقة إيجابية ومتنوعة، وخلق الفرص لإعادة اكتشاف العالم العربي، كما لم يراه الرأي العام الايطالي من

Loading