روما-محمد يوسف

قاد رئيس الجالية المصرية فى روما المهندس عادل عامروقفة إحتجاجية الأحد الموافق 13 نوفمبر فى ميدان لاريبوبليكا أكبر ميادين العاصمة الإيطالية ,من أجل إيصال رسالة إلى منظمة الأمم المتحدة مفادها إرفعوا أيدي الأشرار عن مصر ,لأن مصر ليست ملعبا لتصفية حساباتهم الدولية على أراضيها كما فعلوا بباقي دول العالم العربي ,وان الشعب المصري يعي مخططات قوى الشر تماما التى تهدف لإسقاط دولته ,واننا كمصريين فى الخارج سنساند دولتنا وقيادتها ونفديها بأرواحنا ,ولن نقف موقف المتفرج على تلك المهازل التى يريد البعض مشاهدتها على أرض الكنانة التى حماها الله وخلقنا مصريين لأننا امناء على هذه الأرض ,وتابع عامر هناك مخططات متعددة لإسقاط الدولة المصرية كرفع الدولار للتسبب فى رفع الأسعار, والسعى لتهييج الشعب المصري على قيادته التى بذلت الغالى والنفيس من أجل إعلاء كلمة مصر بين الدول ,وانه لولا ان سخر الله الرئيس عبد الفتاح السيسي لأصبحنا دولة فاشلة تقودها الجماعات الإرهابية والمليشيات الممولة من قوى الشر الدولية ,ودعى عامر الشعب المصري الإلتفاف حول قيادته التى سخرها الله لنا فى هذا الوقت العصيب لقيادة سفينة مصر إلى بر الأمان بإذن الله ,وأضاف عامر ان موجة الغلاء التى يعانى منها شعب مصر نعانى منها نحن ايضا فى إيطاليا ويعانى منها جميع شعوب العالم ,فالحرب دائما ماتأكل الأخضر واليابس وان علينا الصبر كما أمرنا الله ,فأمن مصر هو أمن لجميع دول المنطقة والكل يعلم هذا, لذلك يسعى الأشرار لخلق حالة من الفوضي فى مصر ليسقط جميع منطقة الخليج والعالم العربي بأسره .

الوقفة الإحتجاجية دعى لها الناشط باسم سلامة ,وحضرها رئيس جالية العالم العربي البروفيسور فؤاد عودة ,والسياسي عاطف متولى والإعلامى النشيط إكرامى هاشم والدكتور عبد العزيز شادى الخبير فى حوار الأديان ورجل الأعمال احمد مبروك والدكتور احمد الجوهرى والشاعر الكبير مجدى سرحان ,والناشط السياسي وعضو حزب المستقبل الإيطالي عادل خطاب والعديد من أبناء الجالية المصرية فى روما وإقليم لاتسيو .

Loading