شهدت الفترة الأخيرة فى إيطاليا إرتفاعا كبيرا فى نسبة زواج أبناء الجيل الثانى بين أبناء الجالية المصرية فى إيطاليا ,ويعزى الغالبية هذه الزيادة بسبب الجيرة فى مصر أو فى إيطاليا أو الإلتقاء فى اماكن تجمع الأسر فى اماكن العبادة سواء كانت إسلامية او مسيحية وفى المدارس التى تقوم بتدريس اللغة العربية والمناهج المصرية .

وخلال أحدث هذه المناسبات التى إحتفل خلالها أبناء الجالية المصرية فى روما بخطوبة الأستاذ حمدى ولد وتعلم فى إيطاليا يعمل محاسبا لإحدى الشركات الكبيرة الإيطالية ,والذى يعتبر والده الحاج عطية سرحان من الكوادر الكبيرة الداعمة لأبناء مصر فى إيطاليا وعمه الأستاذ موسي سرحان من نشطاء العمل الإجتماعى فى مختلف المجالات التى تعنى بمصالح المصريين فى إيطاليا .

اما العروسة فهى الآنسة ثرية مواليد ايطاليا ايضا وتعمل مهندسة إلكترونيات بإحدى المؤسسات الإيطالية اما والدها الحاج سليم الشوربجي فهى من المصريين العصاميين الذين تدرجوا إلى ان أصبح مالك لعدة مشروعات فى إيطاليا ماجعله فى صدارة المشهد بعد مشوار كبير إمتد لأكثر من 30 عاما .

المناسبة التى شهدتها قاعة شابيو الكبيرة يوم الأربعاء أول ايام عيد الفطر المبارك الموافق 11/04/2024 بمنطقة شينتو شيللي التى تبعد نحو عشر كيلومترات عن العاصمة روما ,حضرها لفيف من الضيوف المصريين والإيطاليين ,وباقة من رعيل الجيل الأول لمغتربي مصر فى إيطاليا تقدمهم المهندس عادل عامر رئيس الجالية المصرية فى روما ولاتسيو ,والكاتب الصحفي والإعلامى محمد يوسف المتحدث الرسمي باسم الجالية المصرية فى إيطاليا وأوربا ,والحاج السيد جمعة بقا والحاج حسن ابوغريب والحاج محمود الداهس وسيدة المجتمع الحاجة زينب إسماعيل .

تنوعت موسيقي الليلة بين أغانى الأفراح لشادية وحكيم وعمرو دياب فكانت ليلة حب أعادة حنين المصريين إلى مصر الحبيبة .

Loading