روما- محمد يوسف

أصدر رئيس الجمهورية الارمينية فاهاكن خاتشاتوريان الإثنين الموافق 24/07/2023 مرسوما رئاسيا يكرم بمقتضاه

، الصحفي والإعلامى الكبير الزميل طلال خريس مراسل الوكالة الوطنية اللبنانية  للاعلام  في روما والكرسي الرسولي، ومسؤول العلاقات الدولية في جمعية الصداقة الايطالية العربية , ويمنحه أرفع وسام فى جمهورية أرمينيا  ميدالية الشكر الذهبية، كما تم بمقتضي نفس المرسوم  منح الجائزة عينهاا الى الكاتبة الايطالية ليتيتسيا ليوناردي، في حفل أقامته السفارة الأرمينية في دير سان نيكولا تولينتيونو في ايطاليا، ضم فاعليات الإحتفال بالصداقة الأرمينية الإيطالية.

وشكر رئيس الجمهورية الارمينية الزميل خريس على التزامه بالقضية الارمنية “لأكثر من 50 سنة والدفاع عن قضية شعب عانا وما يزال يعاني” من المجازر التى أرتكبت بحقه حتى هذه اللحظة ، واعتبره “صديقا حقيقيا للشعب الارميني””.

خريس وجه كلمة شكرإلى فخامة الرئيس الأرميني وإلى أعضاء البعثة الدبلوماسية ومسؤلى وأبناءالجالية الارمينية في ايطاليا قائلا: “هناك الكثيرين الذين قدموا أكثر مني بكثير لهذه القضية المقدسة، قضية شعب وأمة، قدموا أغلى ما لديهم. قدموا وما زالوا يقدمون، خصوصا اليوم، إذ يعيش جزء من الشعب الارميني تحت الاحتلال في ناغورن وكرباغ ويتعرض للقتل والتنكيل”.

أضاف: “كنت في السادسة عشرة من عمري عندما عملت في جريدة زارتونك، وصحيفة الشتات الارمني، والتي تصدر حتى الآن في بيروت.  وبدات أتعرف على قضية شعب تعرض لأبشع مجزرة في التاريخ دون أن يرتكب أي ذنب. منذ ذلك الحين، لم اتخل عن قضية الشعب الارميني ولن اتخلى طالما ان هناك شعبا يعاني””.

وتابع خريس: “تضم الجالية الارمينية نخبا من الفنانيين والصحافيين والشعراء والعديد من المبدعين يؤثرون في المجتمعات. لذلك، تنتصر القضية الارمينية عندما تكون في قلب كل ارميني. قضية الفنان والمبدع. تنتصر عندما يقوم كل شخص بشيء ما تجاه الذين يعيشون الآن تحت وطأة الاحتلال””.

ووجه خريس شكر خاص الى سعادة سفيرة ارمينيا في روما تسوفينار همبرتسوميان التي “لا تدخر جهدا لاحتضان اي مبادرة تخص بلدها  وتقوم بدور فاعل وملموس لتقوية وتوطيد العلاقات بين الجمهورية الارمينية الفتية والجمهورية الايطالية .”.

Loading